أمير مكة يزف 1200 شاب وشابة للحياة الزوجية
( تاريخ الخبر :13/8/2014 ) ( عدد الزيارات :2967 )

تحت مسمى " فرح جدة "  وبحضور الآلاف

أمير مكة يزف 1200 شاب وشابة للحياة الزوجية  

يرعى صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ، أمير منطقة مكة المكرمة حفل الزواج الجماعي السادس عشر "فرح جدة " ، الذي تنظمه الجمعية الخيرية للزواج والتوجيه الأسري بجدة ، يوم الخميس الـ 25 من شهر شوال الجاري في مركز جدة للفعاليات والمؤتمرات.

وأوضح مدير العلاقات العامة والإعلام بالجمعية عبد العزيز الحارثي ، أن حفل الزفاف الجماعي يضم في دورته السادسة عشرة هذا العام 1200 شاب وشابة ، وحول أهداف الجمعية ذكر أن الجمعية تُعنى بمساعدة الشباب المحتاج الراغب في الزواج ، وتأهيلهم لحياة أسرية مستقرة عبر مجموعة من البرامج والمشاريع الهادفة إلى تيسير وتأسيس الحياة الزوجية المستقرة، من خلال التوفيق بين الراغبين في الزواج والقضاء على ظاهرة العنوسة، وحث المجتمع وتوعية الشباب بأهمية الزوج وترشيد نفقاته، وتأهيل الشباب للحياة الأسرية السعيدة والفقه في أمور الزواج، والتوجيه والاصلاح الأسري والسعي والتخفيف في نسب الطلاق، وتحقيق التكافل الاجتماعي والاستقرار الاسري وتكثير النسل، وعن البرامج التي تقدمها الجمعية قال الحارثي : "تقدم الجمعية حزمة من البرامج التي تصب في مساعدة الشباب على الزواج، منها برامج المساعدات المالية، وبرامج المساعدات العينية التي تتضمن توفير الأثاث المنـزلي، والأجهزة الكهربائية، وبرامج اختيار شريك الحياة، والخدمات المساندة، وحفلات الزواج الجماعي"، وحول الشروط المطلوبة للحصول على برامج المساعدات المالية أبان أن هناك عدة شروط يجب توفرها في الشاب من أهمها أن يكون الزوج، قبل الزواج، من سكان محافظة جدة أو المراكز الإدارية التابعة لها، وأن يكون العمل الدائم للمتقدم بمحافظة جدة أو ما يتبعها إدارياً وأن لا يزيد راتبه الأساسي عن ستة آلاف ريال ، وأن يكون عقد النكاح صادراً من المحكمة الشرعية ولم يمض عليه أكثر من سنة ، وتكون الزوجة هي الزوجة الأولى ما لم يكن لديها مرض لا يرجى برؤه ، وألا يزيد المهر عن أربعين ألف ريال شامل الذهب ،  وأن يحضر كفيل غارم من جدة وفق شروط الكفالة، ويحضر دورة التأهيل الأسري، وعن الجديد الذي ستقدمه الجمعية هذا العام أكد الحارثي أن الجمعية حريصة على أن تظهر هذا العام بصوره مغايرة ، وأن توضح للمتلقي والمستفيد دور الجمعية في مساعدة هؤلاء الشباب ، وأن الجمعية شكلت عدة فرق إعلامية وتسويقية تبذل قصار جهدها للخروج بحفل زواج مختلف هذا العام بفكر جديد وطاقات ودماء شابة قادرة على تنفيذ مثل هذه الفعاليات ، لافتا إلى أن دور الجمعية لا يقتصر فقط على الزواج الجماعي وإنما تسعى إلى تصحيح هذا المفهوم لدى الفئة المستفيدة.

يشار إلى أن الجمعية الخيرية للزواج والتوجيه الأسري بجدة تعد أول جمعية للزواج بالمملكة حيث تأسست عام 1409هـ ونجحت في مساعدة 68.000 شاب وفتاة على الزواج.

موقع "حلول" يقدم دراسة لقضايا (طلاق، نفقة، حضانة، خلع، زيارة) ويعرضها على المختصين للحصول على النتائج المرجوة بإذن الله تعالى
هل اثمرت مراكز الاصلاح الاسري في الحد من المشكلات الاسرية؟
نعم
51%
لا
26%
نوعاً ما
23%
المشاركات والتعليقات المنشورة بموقع حلول لا تمثل الرأي الرسمي للموقع بل تمثل وجهة نظر كاتبها