خدمت أكثر من (193000) أسرة خلال 13 عامًا
( تاريخ الخبر :14/5/2015 ) ( عدد الزيارات :2011 )

استمرارًا لإنجازاتها التي توالت خلال 13 عامًا جمعية المودة الخيرية للإصلاح والتمكين الأسري بجدة تطلق حملة (الأسرة أولاً) المصاحبة لليوم العالمي للأسرة 15 مايو 2015م، وذلك لتعزيز القيم الأسرية وتنمية المهارات الوالدية لدى الآباء والأمهات، وكذلك تنمية مهارات المقبلين على الزواج.

وتأتي حملة (الأسرة أولاً)عبر شخصية (أبو مودة) ضمن سلسلة المبادرات الخيرية التي تقدمها جمعية المودة، وتتمثل في نشر موضوعات أسرية توعوية مصممة بصورة مبسطة وجاذبة، يتم وضعها في الطرق ونشرها في مواقع التواصل الاجتماعي.  

وقد أوضح فيصل بن سيف الدين السمنودي الأمين العام للجمعية أنَّ حملة (الأسرة أولاً) الغرض منها الوصول إلى أكبر عدد من المستفيدين، وذلك بالانتشار على أوسع نطاق من خلال تصميم الموضوعات المنشورة بأسلوب "الإنفو جرافيك" في الطرقات وعبر شبكات التواصل الاجتماعي المختلفةمستخدمين شخصية (أبو مودة)، وتأتي هذه الفكرة دعمًا لمبادرات الجمعية الهادفة إلى تحقيق التمكين الأسري والاجتماعي من خلال تعزيز القيم الأسرية ووضع الأساس المتين للمهارات الوالدية لدى الآباء والأمهات، ومساندة المقبلين على الزواج بتزويدهم بالمهارات اللازمة التي تدعم استقرارهم الأسري والاجتماعي مستقبلاً.

وتتضمن الحملة محاور أهمها التخطيط الأسري، وإدارة الأزمات، والتوازن بين العمل والأسرة، وتربية الأبناء وفقًا لمنظومة منهجية علمية تتوافق وأهداف الجمعية.

وأضاف السمنودي أنَّ هذي الحملة تأتي استمرارًا لإنجازات الجمعية التي توالت خلال 13 عامًا من العمل الخيري الجاد خدمت فيها أكثر من (193000) أسرة.  

الجدير بالذكر أنَّ جمعية المودة سوف تطلق الثلاثاء القادم ست مبادرات تنموية للحد من الطلاق وآثاره وتقوية الروابط الأسرية، حيث تستهدف من خلال هذه المبادرات خفض نسب الطلاق في منطقة مكة المكرمة بالإضافة إلى تحقيق الاستقرار الأسري، وسيرعى الحفل صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن مقرن بن عبدالعزيز الرئيس الفخري للجمعية وسيحضره أكثر من 150 مسؤولاً ورجال أعمال ومختصين في الشأن الأسري.

نعتني بقضاياكم الشخصية، ونتشرف بزيارتكم لنا في مركز "حلول" من خلال خدمة "الإصلاح" .
هل اثمرت مراكز الاصلاح الاسري في الحد من المشكلات الاسرية؟
نعم
51%
لا
26%
نوعاً ما
23%
المشاركات والتعليقات المنشورة بموقع حلول لا تمثل الرأي الرسمي للموقع بل تمثل وجهة نظر كاتبها